جامعة ميونخ التقنية Technical University of Munich

تعد جامعة ميونخ التقنية (TUM) إحدى أفضل الجامعات الأوروبية، فهي تحافظ على تبوؤ مركز متميز من حيث البحث العلمي والتدريس والتعليم بتخصصات متعددة، وكذلك تحافظ على الترويج الفعال للعلماء الشباب الواعدين، ولهذه الجامعة أيضاً علاقات وشراكات قوية مع مختلف الشركات والمؤسسات العلمية في جميع أنحاء العالم.

 كانت TUM من أوائل الجامعات في ألمانيا التي حصلت على لقب جامعة التميز. علاوة على ذلك، تُصنّف TUM على الدوام من بين أفضل الجامعات الأوروبية في منصات التصنيف الدولي. فهي تضم 15 قسماً أكاديمياً حيث ينصب التركيز الرئيس على مجالات الهندسة والعلوم الطبيعية وعلوم الحياة، وإدارة الأعمال والعلوم الاجتماعية، وتماشياً مع نظرتها الدولية، تقدم الجامعة بانتظام برامج ماجستير جديدة باللغة الإنجليزية. بلغ عدد الأساتذة الجامعيين فيها 612 بروفيسور، مع تمتعها بتمويل للبحث العلمي يصل إلى 378.6 مليون يورو، وبلغ عدد الحائزين على جائزة نوبل اعتباراً من عام 2017 من الأساتذة الجامعيين والخريجين 17 شخصاً.

وحسب إحصائيات الجامعة، بلغ عدد الطلاب في فصل شتاء العام الدراسي 2020/2021، أكثر من 45,000 طالب وطالبة، 34% منهم طلاب دوليون، وشكلت الاناث نسبة 36% من مجمل عدد الطلاب فيها والملتحقين في مختلف كليات وأقسام الجامعة.

كليات وتخصصات جامعة ميونخ التقنية TUM:

  • كلية الفضاء والجيوديسيا.
  • كلية الهندسة المعمارية.
  • كلية الكيمياء.
  • كلية الهندسة المدنية والجغرافية والبيئية.
  • كلية الهندسة الكهربائية وهندسة الحاسوب.
  • كلية المعلوماتية.
  • كلية الهندسة الميكانيكية.
  • كلية الرياضيات.
  • كلية الفيزياء.
  • كلية علوم الرياضة والصحة.
  • كلية الطب.
  • مدرسة التربية.
  • مدرسة الحوكمة.
  • مدرسة علوم الحياة.
  • مدرسة الإدارة.

دعم الباحثين الشباب:

يقدم مركز استقطاب المواهب TUM Talent Factory الدعم لجميع الباحثين الشباب في TUM وللباحثين في مرحلة ما بعد الدكتوراة الذين يرغبون في إجراء مشروع بحثي في ​​جامعة ميونخ التقنية، من خلال تنظيم الفعاليات والبرامج التالية:

  • دعم التقدم بطلب للحصول على تمويل من طرف ثالث: وتتضمن الدعم لاختيار برامج التمويل الوطنية والدولية، تقديم الدعم في إعداد المقترحات البحثية، تنظيم ورش عمل للاطلاع على أحدث المعلومات.
  • التشبيك والتزود بالمهارات المطلوبة: يتم عقد ورش عمل حول موضوعات مثل التواصل العلمي والتمويل والعمل الجماعي والقيام بسلسلة محاضرات عبر الإنترنت للباحثين فيما بعد الدكتوراة، وكذلك يقوم مركز الترحيب بالطلاب ومكتب الخريجين بالإضافة لمركز التعلم المستمر ومكتبة الجامعة بدعم الباحثين، وتقديم خدمات الانتقال إلى ميونخ والتعريف بالإجراءات الرسمية.
  • توظيف باحثي ما بعد الدكتوراة الدولية: من خلال الاشتراك في معارض التوظيف الدولية للباحثين الشباب، ومشاركة إعلانات الوظائف الشاغرة لشغل وظائف ما بعد الدكتوراة في هذه الأحداث.
  • زمالة TUM Junior: تقوم جامعة ميونخ التقنية منذ عام 2007 بمنح لقب “TUM Junior Fellow” للباحثين الشباب المبتدئين الذين بدأوا مجموعة بحثية مستقلة خاصة بهم ممولة من طرف ثالث كنتيجة لتطبيق ناجح لبرنامج شديد التنافسية. فوفقا لبرنامج الزمالة، يتم تضمين زملاء TUM Junior Fellows في تخصيص الأموال واعتبار مشاريعهم ضمن المشاريع الممولة من قبل طرف ثالث داخل كلياتهم.
  • مبادرة فيليب شفارتز: تدعم الجامعة الباحثين الأجانب الشباب المعرضين للخطر وتدعم إقامتهم في أثناء إجراء بحوثهم.

دعم الباحثين الدوليين:

تقدم جامعة ميونخ التقنية منحاً دراسية للطلاب الدوليين الذين لا يستطيعون تحمل تكاليف إكمال دراساتهم، ويتم تمويل هذه المنح من قبل الحكومة البافارية ويخصص لها بند في الميزانية، وتتراوح قيمة هذه المنحة ما بين 500 – إلى 1500 يورو للفصل الواحد، وهي بشكل عام لها مجموعة من الشروط من بينها إثبات ضعف دخل الوالدين والسجل الأكاديمي الجيد وغيرها، ويمكن الاطلاع على مزيد من تفاصيل وشروط المنحة من هنا.

التنوع وتكافؤ الفرص في جامعة ميونخ التقنية:

تهتم جامعة ميونخ التقنية بتمكين ودعم الطلاب الذين يعانون من إعاقة جسدية أو مرض مزمن للمشاركة في الأنشطة الحياتية الدراسية ويقدم مكتب الطلاب المعوقين والمصابين بأمراض مزمنة الدعم والنصائح في جميع النواحي ذات الصلة قبل وفي أثناء دراستك ولمختلف أنواع الإعاقات، سواء أكانت أمراض نفسية أم أمراض جسدية مزمنة أم اضطرابات جزئية في الأداء أم ضعف بصري أو سمعي أو حركي، وتدعم جامعة ميونخ التقنية تكافؤ الفرص والمساواة بين الجنسين وتقدم المشورة والمساعدة بخصوص ذلك عن طريق موظفي مكتب المساواة بين الجنسين.

مركز الترحيب بالباحثين الدوليين:

يوفر مركز مكتب الخريجين والشؤون العالمية الدعم للباحثين الدوليين في مرحلة ما بعد الدكتوراة، والأساتذة الجامعيين الزائرين، والمضيفين في TUM من ناحية جميع الإجراءات الرسمية المتعلقة بالانتقال إلى ميونخ، ويقدم المساعدة للاندماج بسهولة ويسر في الحياة الأكاديمية. خدمة الإقامة في TUM، كما يدعم TUM Accommodation Service الباحثين الدوليين في العثور على سكن مناسب في ميونخ. وتتوفر أيضاً خدمات تقديم النصح والمشورة للشؤون العائلية من خلال مركز العناية بكبار السن والعائلات والأطفال.

مكتب نقل التكنولوجيا:

يدعم مكتب نقل التكنولوجيا ومكتب البحوث والاختراعات وقسم نقل التكنولوجيا في جامعة ميونخ التقنية TUM التزام الصناعة تجاه المجتمع مع علماء من الجامعة، فالأفكار الجديدة والاختراعات التي يتم تطويرها في الجامعة تصب في صميم التقدم الاجتماعي والتغير التكنولوجي، حيث يتم التسويق لهذه الاختراعات والابتكارات من خلال شركاء بشكل هادف للحصول على منتج جديد أو خدمة جديدة أو تطوير منتج أو عملية موجودة. وهذا كله يندرج ضمن سياسة جامعة ميونخ التقنية لبراءات الاختراع، حيث يقوم مكتب براءات الاختراع والترخيص في جامعة ميونخ التقنية TUM بتسويق التقنيات الجديدة في العديد من القطاعات، ويقوم المكتب، بالنيابة عن TUM، بالتفاوض على العقود (اتفاقيات السرية، والبدائل، واتفاقيات الترخيص والاستحواذ، وما إلى ذلك)، ويرحب مكتب TUM للبراءات والتراخيص بالمناقشات مع أصحاب المصلحة المحتملين.

مجالات البحث في مراكز البحث التكاملية Integrative Research Centers TUM

يستكشف أكاديميون جامعة ميونخ التقنية مجالات جديدة للبحث في مراكز البحوث التكاملية (IRCs). يركز كل مركز على موضوع بحث محدد ويحيط به بامتياز في التدريس:

  1. مركز ميونخ للتكنولوجيا في المجتمع (MCTS):

يهدف مركز ميونخ للتكنولوجيا في المجتمع إلى فهم وتشكيل التفاعلات المتنوعة بين العلوم والتكنولوجيا والمجتمع ومواجهة تحديات التطورات التقنية في البحث متعدد التخصصات، من خلال إدخال العلوم الاجتماعية والبشرية والطبيعية والهندسية في المناقشة والبحث والبدء بالتعاون بين هذه المجالات.

  1. معهد ميونخ لعلوم البيانات (MDSI):

تعمل ثورة المعلومات الرقمية على تغيير المجتمعات والاقتصاد وحتى تغيير العلم ومساراته نحو المعرفة. يعمل الباحثون في معهد ميونخ لعلوم البيانات على توقع هذا التغيير ومرافقته وتشكيله. ويُعد المعهد الواجهة المركزية لجامعة ميونخ التقنية ومركز الابتكار للأسئلة الناشئة عن علوم البيانات والتعلم الآلي والذكاء الاصطناعي وتقديم الحلول والأجوبة لها.

  1. مدرسة ميونخ للهندسة (MSE):

تدرس كلية ميونخ للهندسة التفاعل بين الهندسة والعلوم الطبيعية وتجري أبحاثًا حول التقنيات في مجالات البيئة والمناخ والطاقة والمواد الخام والتنقل والبنية التحتية، يركز البحث متعدد التخصصات في MSE على الطاقة والاستدامة مع التركيز على الطاقات المتجددة، والتنقل الكهربائي، وتوليد الطاقة، وتخزين الطاقة، وتقنيات محطات الطاقة، وكفاءة الطاقة في البناء.

  1. مدرسة ميونخ للهندسة الحيوية (MSB):

مدرسة ميونخ للهندسة الحيوية هي مركز أبحاث متعدد التخصصات، يتحد الباحثون المتخصصون في الطب والعلوم الطبيعية والهندسة لتطوير طرائق جديدة لتشخيص ومعالجة الأمراض، وتطوير التقنيات المحسنة التي تعوض الإعاقات الجسدية.

يغطي البحث في مدرسة ميونخ للهندسة الحيوية أربعة مجالات بحث رئيسة هي:

  • الفحص المجهري والتصوير الطبي الحيوي.
  • البيولوجيا التركيبية وأنظمة الجزيئات الحيوية.
  • المواد الحيوية والهندسة المستوحاة من الحيوية.
  • التقنيات الطبية الحيوية والحوسبة.

 

  1. مدرسة ميونخ للروبوتات وذكاء الآلة (MSRM):

يبحث مركز البحث MSRM في أساسيات الروبوتات والإدراك والذكاء الاصطناعي لمواجهة التحديات الرئيسة في قطاعات الصحة والعمل والتنقل والبيئة. مفتاح تحقيق هذه الطموحات هو البحث متعدد التخصصات. يقوم مركز البحث بإنشاء بنية تحتية لتمكين الباحثين الرئيسيين والباحثين من العمل معاً في المختبرات والتعاون مع المؤسسات العلمية الرائدة وشركات التكنولوجيا.

 

  1. مركز مدينة شتراوبينغ TUM Campus Straubing للتكنولوجيا الحيوية والاستدامة:

كمركز أبحاث تكاملي في جامعة ميونخ التقنية، يهدف مركز مدينة شتراوبينغ TUM Campus Straubing إلى البحث متعدد التخصصات لتحقيق التغيير المستدام للمواد الخام وإمدادات الطاقة في جميع مجالات الحياة.

المجالات المركزية للبحث هي الاقتصاد الحيوي، والاقتصاد الدائري، وإنشاء تقنيات جديدة ومبتكرة عالية الأداء للمواد والاستخدام النشط للمواد الخام الحيوية وغيرها من المواد الخام المتجددة وتقييمها الاقتصادي. بالإضافة إلى ذلك، يهدف المركز لدعم الابتكارات في الاقتصاد الحيوي، من خلال تطوير نماذج الأعمال والمنتجات والتقنيات الجديدة وتقديمها إلى مرحلة النضج في السوق.

مناطق التركيز هي:

  • المواد البيولوجية.
  • علم البيانات وتحسينها.
  • الطاقات المتجددة.
  • التكنولوجيا الحيوية الكيميائية.
  • الإدارة والاقتصاد والاستدامة.
  • الكيماويات والعمليات المستدامة.
  1. معهد TUM للدراسات المتقدمة (TUM-IAS):

يعمل معهد الدراسات المتقدمة (TUM-IAS) كمعهد رائد لأبحاث دولية رفيعة المستوى، وساعد في دفع تطوير الجامعة لتصبح واحدة من أفضل المؤسسات الأكاديمية في ألمانيا تحت رعاية استراتيجيتها “جامعة ميونخ التقنية TUM جامعة ريادة الأعمال “.

ويسعى المعهد إلى تعزيز البحث في مجالات تتراوح من العلوم الطبيعية والتطبيقية وعلوم الحياة والطب إلى جميع مجالات الهندسة، لذلك فهو يمنح الزمالات للباحثين المتميزين ويقدم الفرصة لإجراء بحث متعدد التخصصات رفيع المستوى في جامعة ميونخ التقنية TUM، ويمنحهم الوقت والدعم المالي اللازمين لاستكشاف وتطوير مجالات بحث جديدة، وإنشاء تعاون دولي مكثف بالإضافة إلى التعاون مع القطاع الصناعي.

تنقسم الزمالات التي يقدمها معهد الدراسات المتقدمة إلى فئات مختلفة، ويسعى المعهد إلى جذب المواهب العلمية على مستوى الوظائف العليا والمبكرة من الطلاب داخل جامعة ميونخ التقنية ومن جميع أنحاء العالم، فضلاً عن الباحثين من الأوساط الصناعية. يمكن مراجعة فرص الزمالات من الرابط التالي: Fellowship Program

البرامج المقدمة باللغة الإنكليزية في جامعة ميونخ التقنية:

توفر جامعة ميونخ التقنية (TUM) مجموعة من المواضيع للدراسة لا مثيل لها في أوروبا. وهي تشمل العلوم الطبيعية والهندسة والإدارة والطب وعلوم الحياة وكذلك العلوم السياسية والاجتماعية. تتنوع هذه البرامج والتخصصات بحسب الخلفية الأكاديمية للمتقدم، ولمختلف المستويات الدراسية، حيث تقدم الجامعة برامج باللغة الألمانية وبرامج باللغة الإنكليزية بالكامل والتي لا تتطلب أي مستوى أو معرفة باللغة الألمانية، ويمكن الاطلاع على التخصصات المقدمة باللغة الإنكليزية من هنا.

لمراجعة المزيد من المعلومات عن الجامعة، يمكن زيارة الموقع الرسمي لجامعة ميونخ التقنية.

اترك تعليقاً